تصعيد الحفريات والإقتحامات والصلوات التهويدية

الإنتهاكات الإسرائيلية

نيسان 28، 2021

مكنت الشرطة الإسرائيلية أعداد كبيرة من المقتحمين لإنتهاك حرمة المسجد الأقصى في أوسط شهر رمضان الكريم. وسمحت الشرطة لعدد من المقتحمين بأداء الصلوات العلنية في باب السلسلة (الصورة الأولى) وتحت المظلات المخصصة للمسلمين فوق المصلى المرواني (الصورة الثانية) وكذلك بالقرب من باب القطانين عند البائكة الغربية الجنوبية الصاعد لصحن الصخرة المشرفة (الصورة الرابعة). وفي نفس الوقت، تظهر الصورة الثالثة استمرار الحفريات العلنية والسرية في منطقة القصور الأموية بالقرب من السور الجنوبي للمسجد الأقصى، وذلك ضمن تصعيد واضح للإنتهاكات ضد المسجد الأقصى / الحرم الشريف، 28 نيسان، 2021

Related posts